دخلت عالمًا إفتراضيًا في المساء

تتواجد قهوة Free Hand في مقدمة لوبي محاطة جدرانه بالخشب الغامق والإضائة الهادئة. يقع الفندق على شارع أوهايو في شيكاغو، حيث تفتح القهوة في الصباح الباكر وتغلق الساعة السادسة مساءً، وهو الوقت الذي يفتح فيه البار في نهاية اللوبي وأظن أنه يبقى مفتوح إلى آخر الليل.

أثناء ساعات العمل في نهار يوم خريفي، كان الجميع يحدقون في شاشات أجهزتهم ولا يتحدث أحد مع الغرباء ويعمل الكل في انغماس طويل. حلَّ المساء وأغلقت القهوة وفتح البار وأنا أعمل في زاوية بعيدة غير مدركة لانفتاح عالم إفتراضي جديد في نفس المكان. بعد مباشرة أكثر من شخص غريب بالحديث معي بعفوية وبدون أي رسمية، استوعبت أنني دخلت عالم إفتراضي ذو قوانين إجتماعية أكثر أريحية وعفوية ومساحة مقبولة للحديث بشكل غير رسمي مع الغرباء.

المكان نفسه، ولكن قوانينه تتغير مرتين في اليوم حسب حركة الكرة الأرضية حول الشمس.